مـنـتــديــــات مـدائـــن الريــح
أهلا بك زائرنا الكريم لقد انتقلنا للرابط التالي يرجى
الضغط على الرابط أدناه و التسجيل معنا بعضوية
جديدة في استضافة جديدة مدفوعة
منتديات مدائن الريح
http://www.kunoooz.com/dir/site-6949.html
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» دوره اداره التأمين الطبي # الرياض @
الإثنين أغسطس 13, 2018 7:25 pm من طرف المركز المتخصص للتدريب

» دوره اعداد أخصائي ومنسقي التدريب@ جده@
الإثنين أغسطس 13, 2018 7:24 pm من طرف المركز المتخصص للتدريب

» دوره إدارة الجودة الشاملة للموارد البشرية@الرياض @
الإثنين أغسطس 13, 2018 7:23 pm من طرف المركز المتخصص للتدريب

» دوره مؤشرات الاداء الرئيسية لادارة المبيعات
الخميس أغسطس 09, 2018 4:22 pm من طرف المركز المتخصص للتدريب

» دوره مهارات إعداد خطط التسويق الفعالة
الخميس أغسطس 09, 2018 4:21 pm من طرف المركز المتخصص للتدريب

» دوره الأساليب الإحصائية وتحليل البيانات باستخدام نظام SPSS#الخبر
الأحد أغسطس 05, 2018 6:08 pm من طرف المركز المتخصص للتدريب

» دوره الاساليب الحديثة في ادارة المستشفيات@ الخبر
الأحد أغسطس 05, 2018 6:07 pm من طرف المركز المتخصص للتدريب

» دوره تحليل الأعطال في شبكات الخدمات والشبكات الصناعية الكهربائية
الأحد يوليو 29, 2018 6:11 pm من طرف المركز المتخصص للتدريب

» دوره مهارات الاشراف الهندسي على التشغيل والصيانة
الأحد يوليو 29, 2018 6:05 pm من طرف المركز المتخصص للتدريب

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

كم هو جميل ..

اذهب الى الأسفل

كم هو جميل ..

مُساهمة من طرف عائشه في الثلاثاء مايو 19, 2009 1:52 am

كم هو جميل ذلك التكافل الإجتماعي في الأسرة والبيت الموريتاني وذلك التعاون والتآزر بين أبناء البيت الواحد والعشيرة الواحدة وأحيانا يتعدي في أجمل و " أندر " صوره ليوحد بين الجميع سواء كانوا قرابة أم لا ..
في زيارة لبعض المرضي في مستشفي – الشيخ زايد – كان المريض يقبع في غرفته بالمستشفي التي يشاركه بها آخرون وكان مع مرضه يعاني الفقر أيضا
كانت الأسرة فقيرة جدا وقام الأقارب بمآزرتهم وتحملوا عنهم جميع التكاليف من العملية إلي الأدوية وغيرها من المصاريف , لفت إنتباهي وجود ذلك المسؤول الكبير الذي كان يمت لهم بقرابة غير قريبة جدا حضر للمستشفي وقدم لهم مساعدة مالية قيمة ثم لم يكتفي بذلك وينصرف كما الآخرون ( ومنهم من اكتفي بإرسال مبالغ مالية دون ان يكلف نفسه عناء الحضور ) لم ينصرف بل وتوجه إلي البيت المتواضع الذي تستريح فيه والدة المريض الضعيفة ( بيوت يستأجرها أهالي المرضي وهي بيوت متواضعة جدا تقع قبالة المستشفي ) وجلس معها هناك وأخذ يتبادل معها أطراف الحديث بكل تواضع فكبر في عيني أنه إقتطع جزء من وقته المهم ( كما أوقات أصحاب المناصب ) ليتحد في المشاعر مع امرأة عجوز لا وزن لها في المجتع ولا دخل لها بالسياسة..

صورة أجمل من الاولي
تقول الممرضه الحديثة التخرج : كنت في أول ليلة لي من المداومة في المستشفي الوطني مررت علي المرضي مع زملائي لفتت إنتباهي امرأة زنجية أحضرت والدها المريض كانت تجلس قبالته حزينة جدا وتنظر للوصفات الطبية بيدها حين سألتها لم لا تحضري الأدوية للمريض الذي يحتاجها هزت رأسها بيأس سألتها كم تكلف أجابتني 2000 أوقية . صمت فلم تكن معي نقودا وانسحبت مع زميلة كانت معي توجهت إلي بقية الزملاء جلست معهم كانوا يتبادلون أطراف الحديث وكنت أفكر في المرأة نبهتني زميلتي إلي ضرورة الا اشغل نفسي كثيرا علي حد قولها (الطبيب يجب أن يكون قويا وهذه الحالات كثيرة وتعودناعليها )!!.. بعد منتصف الليل سمعت الزملاء يرددون هاهو قادم سألتهم من يقصدون صوبت عيني حيث ينظرون شاهدت رجلا في حدود الاربعين متوسط البنية ومتلثما بلثام كي لا يعرفه أحد ويدور علي الغرف في قسم أمراض الأطفال المقابل أخبروني أنه رجل من المحسنين يأتي كل ليلة للمستشفي ويمر علي قسم من أقسامه ويضع تحت وسادة كل مريض مبلغ ألفي أوقية دون أن ينطق بحرف ..توجهت مسرعة نحوه لئلا ينسي قسم أمراض القلب حيث يقبع الزنجي المسكين ناديته ( السلام عليكم , يوجد هنا مريض محتاج لا تنسه ) .. تقول لم يلتفت نحوي ابدا ورجعت إلي زملائي فضحكوا مني شعرت بخيبة ثم ما هي إلا لحظة حتي رأيته قادما وتعدانا إلي حيث الغرف ومر عليهم جميعا بما فيهم غرفة الزنجية وخرج وتوجه نحونا ثم ناداني فتوجهت إليه مد يده بخمسة ألاف بقيت لديه وقال لي خذي هذه لعل أن يحتاجها أحد المرضي لم أستطع أخذ النقود لأنني كنت مسافرة في الغد فأعطيتها لزميلتي وفي الأثناء خرجت الزنجية إليه ولسانها يلهث بالشكر وهي تشير إلي وتقول : اسئلها لقد كنت في حاجة شديدة لنقودك وأخذت تدعو له , صمت وانصرف بسرعة
تقول .. حين خرجت مع زملائي لنشتري عشاءنا كان ينطلق بسيارته الفاخرة من أمام المستشفي وكم فرحت له بتلك السيارة وتمنيت له المزيد والمزيد من المال ..
أتمني أن لا تكون هذه الصور نادرة فكم نحتاج لأن نستنسخ منها الآلاف
فليت كل صاحب ثروة وصاحب منصب لم يعمه المال والجاه
وليت كل متلثم ومتسلل في الظُلَم كانت وجهته كما هذا الرجل.
avatar
عائشه
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 4
نقاط : 8
تاريخ التسجيل : 27/04/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كم هو جميل ..

مُساهمة من طرف سلمى الشنقيطى في الأربعاء مايو 27, 2009 9:23 am

عائشة
فعلا كم هو جميل وعظيم هذا التكافل
سلمتي

تحياتي
avatar
سلمى الشنقيطى
المدير التقني
المدير التقني

عدد المساهمات : 94
نقاط : 188
تاريخ التسجيل : 23/04/2009
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى